طب

تناول الخضراوات يحسِّن مهارات التفكير

   
239 مشاهدة   |   0 تقييم
تحديث   29/12/2017 10:35 مساءا

أظهرت دراسة حديثة أن تناول وجبة واحدة من "الخضراوات الورقية" يوميًّا يعمل على حماية الدماغ من الشيخوخة.

انتهت الدراسة إلى هذه النتيجة من خلال إخضاع 960 شخصًا تتباين معدلات تناولهم للخضراوات لاختبارات الذاكرة ومهارات التفكير.

أجرى الدراسة التي نشرتها مجلة "نيورولوجي" اليوم، فريق من الباحثين بالمركز الطبي بجامعة راش الأمريكية.

وشملت أشخاصًا تراوحت أعمارهم بين 58 و99 عامًا، لتجد في النهاية أن الأشخاص الذين يتناولون وجبة واحدة على الأقل من الخضراوات الورقية في اليوم لديهم معدل تراجُع أبطأ في اختبارات الذاكرة ومهارات التفكير من الأشخاص الذين لم يسبق لهم تناول هذه الخضراوات أو نادرًا ما يتناولونها، وكان الفرق بين المجموعتين ما يعادل 11 عامًا في سن أصغر، كما تقول مؤلفة الدراسة مارثا كلير موريس، من المركز الطبي بجامعة راش في شيكاغو.

وللوصول إلى هذه النتيجة جرت متابعة المبحوثين مدةً تتراوح بين 4 و7 سنوات، كانوا يجيبون خلالها عن أسئلة استبانة حول عدد المرات التي تناولوا فيها ثلاثة أنواع من الخضراوات الورقية هي السبانخ والخس والكالي.

وبناءً على الإجابات التي جاءت بها الاستبانة الدورية جرى تقسيم المشاركين على أساس عدد المرات التي تناولوا فيها الخضراوات الورقية.

وكشفت اختبارات التفكير والذاكرة التي خضع لها المبحوثون أن المجموعة التي تناول أفرادها الخضراوات الورقية كان معدل التراجع في التفكير والذاكرة لديهم أبطأ من أولئك الذين كان معدل تناولهم أقل، وكان الفرق ما يعادل 11 عامًا في سن أصغر.

ورغم وجود عوامل كثيرة قد تكون مؤثرة على صحة الدماغ، ذهبت الدراسة إلى أن نتائجها تظل صالحةً حتى مع وجود عوامل مثل التدخين وارتفاع ضغط الدم والسمنة ومستوى التعليم وكمية الأنشطة البدنية والمعرفية.

وتقول مؤلفة الدراسة د. مارثا كلير موريس -في تصريحات خاصة لـ"للعلم"- إن دراستها وإن تناولت المرحلة العمرية من 58 إلى 99 عامًا، فهناك أدلة جيدة على أن نتائجها تنطبق على البالغين أيضًا.

ورغم ما رصدته دراسات أخرى سابقة عن فوائد الخضراوات عمومًا في تحقيق العديد من الفوائد، من بينها فوائد وقائية للدماغ، تؤكد د. مارثا أن الخضراوات الورقية كان لها التأثير الأكبر في حماية الدماغ، وفق ما خلصت إليه النتائج.

وعن إمكانية الاستفادة من هذه النتائج في الوصول إلى منتج دوائي، أبدت د. مارثا رغبتها في ذلك، لكنها استدركت قائلة: "حتى الآن، لم يكن هناك أي نجاح تقريبًا في تحويل نتائج دراسة أي نظام غذائي إلى منتجات صيدلية".

وتتسق نتائج تلك الدراسة مع إرشادات منظمة الصحة العالمية، التي توصي كبار السن بتناول 400 جرام من الخضراوات والفواكه يوميًّا، أي ما يعادل 5 وجبات يوميًّا، وذلك للحد من الإصابة بأمراض الشيخوخة المعروفة، مثل أمراض القلب والسرطان وألزهايمر.

وتوصلت دراسة أجراها قسم الطب النفسي بالجامعة الصينية في هونج كونج، ونُشرت نتائجها في 27 فبراير 2017 بدورية (Age and Ageing) العلمية إلى نتائج شبيهة، إذ خلصت إلى أن الأشخاص الذين تناولوا خمس وجبات يومية من الخضراوات والفواكه كانوا أقل عرضةً للإصابة بالخرَف.

والخرَف حالة شديدة جدًّا من تأثر العقل بتقدم العمر، وهو مجموعة من الأمراض تؤدي إلى حدوث ضمور في المخ، ويُعَدُّ ألزهايمر أحد أشكالها، ووفقًا لمنظمة الصحة العالمية، فإن عدد المصابين بالمرض في 2015، بلغ 47.5 مليونًا.

وتعطي نتائج الدراسة الأمريكية الجديدة مزيدًا من الثقة لأطباء التغذية العلاجية في وضع الخضراوات الورقية ضمن النظام الغذائي لكبار السن، وهو الأمر الذي يحرصون عليه، وجاءت نتائج الدراسة لتؤكده.

 ويقول د. هشام الوصيف -استشاري التغذية العلاجية- لـ"للعلم": "ننصح مرضانا دائمًا بالخضراوات الورقية لأسباب تتعلق بالوقاية من أمراض القلب والضغط وألزهايمر، وبعد نتائج هذه الدراسة سنؤكد تلك النصيحة بشكل أكبر".

ويَعزو د. الوصيف الفوائد التي رصدتها الدراسة إلى احتواء الخضراوات الورقية على عناصر "الأوميجا 3" ومضادات الأكسدة، التي ترفع كفاءة الجهاز المناعي، بما يعطل عمل الجين المتسبب في حدوث مرض ألزهايمر.

ولا يفضل الوصيف وصف أدوية لمرضاه تتضمن "الأوميجا 3" ومضادات الأكسدة، رغم توافرها في السوق، ويقول: "نميل دومًا في نصائحنا للمرضى إلى الرجوع للطبيعة بتناول الخضراوات، وهذا أفضل للمريض من الناحية النفسية".

ويضيف: "أن تقول للمريض: تناوَلْ يوميًّا الخضراوات الورقية في غذائك، أفضل بكثير من أن تعطيه عبوة دوائية وتلزمه بتناول قرص دوائي يوميًّا




البث المباشر



Copyright 2017© www.albilad.org . All rights reserved
3:45